حوارات عقائدية

يشكل هذا القسم حوارات عقائدية تعالج الإختلافات بين…

بين الإسلام واليهودية

* منهج الحوار بين أهل الأديان السماويّة * هل ور…

مسائل الفقه العملي

يتناول هذا الكتاب العديد من مواضيع الفقه العملي ال…

اسئلة حول الإسلام

تتناول هذه الزاوية اسئلة وإجابات حول الإسلام، وقد …

شؤون الأسرة

تتناول هذه الزاوية شؤون الاسرة وتنقسم إلى عدة فروع…

الاستفتاءات

يتناول هذا الباب العديد من الاستفتاءات التي يجيب ع…

«
»

أسئلة حول الإسلام 174

أهل الجنة والنار وخمر الجنَّة

س: تقول الآية الكريمة رقم 15 من سورة محمد: (مَّثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ. فِيهَا أَنْهَارٌ مِّن مَّاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِّن لَّبَنٍ لَّمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِّنْ خَمْرٍ لَّذَّةٍ لِّلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِّنْ عَسَلٍ مُّصَفًّى. وَلَهُمْ فِيهَا مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ. كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاءً حَمِيمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءَهُمْ). والحقيقة أنني ارتبكت في فهم المقطع الأخير من الآية!! فهل السياق جاء في مجال المقارنة بين أهل الجنة وأهل النار؟
ج: نعم السياق سياق مقارنة بين أهل الجنة وأهل النار، وأما ذكر الخمر في الجنة فهو ليس كخمر الدنيا حيث وصف تعالى خمر الجنة في آية أخرى فقال: (لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا (لا يصيـبهم صداع كخمر الدنيا) وَلَا يُنْزِفُونَ (ولا تستـنزف عقولهم كخمر الدنيا) الواقعة 56/ 19.

The people of Paradise and the people of Fire, and the Paradise’s wine

Q- The holy verse No. 15 of Surat Muhamad says: [(Here is) a Parable of the Garden which the righteous are promised: in it are rivers of water incorruptible; rivers of milk of which the taste never changes; rivers of wine, a joy to those who drink; and rivers of honey pure and clear. In it there are for them all kinds of fruits; and Grace from their Lord. (Can those in such Bliss) be compared to such as shall dwell forever in the Fire, and be given, to drink, boiling water, so that it cuts up their bowels (to pieces)?] 47/15. In fact, I get confused in understanding the last passage of the verse !! Is the context stated in the field of comparison between the people of Paradise and the people of Fire?
A- Yes the context is in line with the comparative  context between the people of Paradise and the people of fire, and as for mentioning wine in Paradise, it is not like the wine as we know in this life, where Almighty described the Paradise wine in another verse, He said: (No after-ache will they receive therefrom “do not get after-aches – head ache-“, nor will they suffer intoxication “ no loss of senses”; -as we know it in this imperfect world-) Al Waqi’ah 56/19.

بضاعة لا تصلح للبيع

س: اشتريت بضاعةً من صديقي وقد تبيَّن لي عدم صلاحيتها للبيع! وقد رفض صاحبي إعادة المبلغ لي، وكان له بذمتي مبلغ من المال ويـبدو أنه قد نساه تماماً، فهل يحق لي عدم تذكيره ودفع المبلغ له مقابل ما فعله معي؟
ج: ذكّره أن له بذمّتك مبلغاً من المال، لعله يطلب منك التسامح المتبادل بينك وبينه خصوصاً لعدم صلاحية بضاعته للبيع، فلعله يقبل بالسماح المتبادل بينكما وهكذا تبرأ ذمّتاكما سويّة لكن ليس لك أن تبيع البضاعة إلا مع ذكر عيوبها للمشتري حتى تكون ذمّتُك بريئة أيضاً.

Merchandise not suitable for sale

Q- I bought a merchandise from my friend, and later I found out that it was not suitable for sale! My friend refused to give the money back. At this point I have to mention that I owe him a sum of money and he seems to have completely forgotten it! Ma I keep it and not remind him in response to what he did?
A- Remind him that you owe him a sum of money, so he may ask you for mutual forgiveness, especially after knowing that his stock is not suitable for sale. At this point he might accept the mutual forgiveness and as a result both of you will be acquitted! But you have no right to sell the merchandise unless you mention its defects to the potential buyer in order for you to be acquitted too.

آية (وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ

س: تقول الآية الكريمة رقم 214 من سورة الشعراء: (وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ). أليس ذلك حالة حزبية عشائرية يُشرّعها القرآن الكريم بإعتبار أهل العشيرة هم الأقرب لصاحب المشروع في تفهُّم برنامجه والعمل عليه وتعميمه؟
ج: إنذار عشيرة النبي الأقربين مهم جداً لأنه كان حول ولاية الإمام علي (ع) وخلافته للنبي (ص) على المسلمين. حيث أعلنه النبي (ص) خليفة من حينها عليهم جميعاً فقام القوم بعدها وبعضهم يضحك وقال لأبي طالب والد الإمام علي (ع) لقد أمَّر عليك ولدك. يقصد أن النبي (ص) في ذلك المجلس أعلن خلافة الإمام علي (ع) من بعده. وقد ذكر الكاتب المصري محمد حسين هيكل هذه القصة وأكّد أن في هذه القصة نصاً نبوياً أن عليّاً خليفة من بعده ذَكَرَ هيكل ذلك في كتابه (حياة محمد ) حيث يقول بعض المسلمين إن كلمة (خليفة) لم ترد على لسان النبي في وصف الإمام (ع) كليّاً. فها هي موجودة في تفسير ومناسبة آية (وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ).

Holy verse: (And admonish thy neatest kinsmen)

Q- The holy verse No.214 of Surat Al Shu’ara’ says: (And admonish thy nearest kinsmen,). Is it not that considered a tribal situation legalized by the Holy Qur’an where the tribe’s people are considered the closest to the man of the massage in understanding his program and spreading its ideas?
A- Warning the closest Prophet’s tribe is very important because it was about the mandate of Imam Ali (AS) and his succession to the Prophet (PBUH) to be the Caliph of the Muslims. And so, since then  the Prophet (PBUH) announced him a Caliph where the people stood up and some of them laughed and said to Abu Talib- Imam Ali’s (AS) father- He (Prophet) made your son a leader over you!- (meaning that the Prophet “PBUH” declared Imam Ali “AS” a Caliph after Him). The Egyptian writer Mohamad Hussein (hasaneyn) Haykal mentioned this story and stressed that there is a prophetic text about this story that Imam Ali is the Caliph after Him; Haykal mentioned that in his book “life of Mohamad”,where some Muslims say that the word (Caliph) never been mentioned by the Prophet in describing Imam Ali (AS). So here it is in the interpretation and in accordance (relation) with the holy verse: (And admonish thy nearest kinsmen).

إعملْ خيراً واحتَسِبْه عند الله عز وجل

س: (سوي زين وذب بالشط)، (إتقِ شرَّ مَنْ أحسنت إليه)… مفاهيم سادت في المجتمع وفكَّكت العلاقات الإجتماعية وأخَّرت مفاهيم الإحسان والمعروف. فلماذا لا نُطوّق هذه المفاهيم الخاطئة ونضع بديلاً حسناً عنها؟
ج: نعم نطوِّقها ونضع بديلاً حسناً عنها ونقول: إعملْ خيراً واحتَسِبْه عند الله عز وجل.

Do good and assume it with  Allah Almighty

Q- (Do good and never look back), (Fear who returns evil for good)… Concepts prevailed in the society and disrupted social relations and delayed the concepts of charity and good deeds. Why don’t we surround these misconceptions and put a better alternative instead?
A- Yes, we surround it and put a better alternative for it, and we say: Do good and assume it with Allah Almighty.

تجارب الماضي والحاضر

س: الشعوب المتحضِّرة تُقدِّس الوطن وأهل الإبداع والعلوم والمعرفة  ولا تُقدّس شخوص الماضي فقط ولا تجترّ أحداثه دائماً، ونحن عكس ذلك تماماً.. فلماذا نبقى دائماً نعيش في الماضي ولا نعيش في الحاضر ولا نمتلك رؤية للمستقبل؟
ج: من لم يعش في الماضي والحاضر لا يستطيع أن يستفيد من تجارب التاريخ لخير المستقبل. جاء عن الإمام علي (ع): (في التجارب علمٌ مستأنَف). والواقع أنه علم المستقبَل أيضاً. والواقع كيف نستطيع أن نصنع المستقبل إن لم نعتمد على قواعد تاريخية موضوعية؟

Past and present experiences

Q- Civilized nations sanctify the homeland, creative people, and the people of science and knowledge, and do not sanctify only the figures of the past and do not keep talking always about its events. We are just the opposite .. Why should we always live in the past and not live in the present and we do not possess a vision for the future?
A: One who does not live in the past and in the present can not benefit from the experiences of history for the sake of the future. It was narrated about Imam Ali (AS): (The resurgent “renewed” science is in experiments). In fact it is also the science of future. Indeed, how can we make “design” the future if we do not rely on objective historical rules?

ذِكْر فضائل غير موجودة في الميّت

س: أحياناً يـبالغ الشاعر والمهوال في الأهازيج الشعبية عندما يحضر مجلس فاتحة عن روح بعض المشايخ ورموز العشائر أو القيادات السياسية في ذكر مناقب وفضائل غير موجودة أصلاً في حياة الفقيد!! فهل يُعتبر ذلك تضليلاً وخداعاً للناس ومدحاً غير صادق يؤثمون عليه؟
ج: إن كان المتكلِّم يعتقد بذلك فلا يُؤثَم على ما يقوله ما دام الاعتقاد كاشفاً عن الواقع الحقيقي.

Mentioning virtues not found in the dead

Q- Poet saying folk songs exaggerate sometimes when he attends Al Fatiha council for the spirit-to-rest in peace  of some sheikhs and clan heads, or political leaders in mentioning the virtues that do not exist in the life of the deceased !! Is this considered a misguidance and deception to the people, and a dishonest praise that they will be penalized for?
A- If the speaker believes in that, he will not be penalized for what he says as long as the belief reveals the true reality.

مفارقة في الحجّ

س: وقعتُ في مفارقة أثناء الحج، فقد أخذت الطريق في منى الذي أوصلني الى الطابق الأعلى عند رمي الجمرات وقمت برمي الجمرات من الأعلى.. فهل يكفي ذلك علماً أنه لم تُـتحْ لي الفرصة للنزول الى الأسفل ورمي الجمرات في الطابق الأرضي؟
ج: كلِّفْ أحد الحجّاج الذاهبين إلى الحج في السنة المقبلة لينوب عنك ويرمي الجمرات نيابة عنك في الطالب الأرضي. فهذا هو المكان الذي كان يرمي فيه الحجاج الأوائل الجمرات في عصور أئمة أهل البيت (ع).

A paradox in the Hajj

Q: A paradoxical situation happened to me during the Hajj. I followed the road in Mina, which lead me to the top floor where the stones are thrown. So, I threw the stones from that place, i.e from the top floor. Is that enough? Knowing that I did not have the chance to go down and throw the stones from the ground floor?
A: Authorize one of the pilgrims who are going to perform pilgrimage to be your proxy (agent) in throwing the stones from the ground floor. Because this is the place where the pioneer (first) pilgrims threw the stones during the imams of  Ahl Al Bayt’s (AS) periods.

ضرورة احترام السادة الأتقياء ونسبهم الشريف

س: (إلْ صار بجده يصير وياه). في هذه الإهزوجة إشارة لما أصاب الإمام الحُسَيْن(ع). وهذه الإهزوجة أطلقتها للأسف عشيرةٌ في مواجهة سيد ينتمي الى رسول الله (ص) بعد خلاف بينهما!! سماحة المرجع، هل نشهد تراجعاً خطيراً في طريقة حلّ وفض النزاعات العشائرية؟ مع استخفاف وعدم احترام للسادة أبناء رسول الله (ص)؟
ج: لا ينبغي أن نشهد ذلك بل ينبغي أن نحترم السادة الأتقياء وَنَسَبَهم الشريف إلى رسول الله (ص) وبذلك نُرضي النبي الأكرم ونُرضي الله عز وجل ونُرضي ضمائرنا ونكون أوفياء لرسول الله (ص) في ذريته الشريفة.

The need to respect the pious misters (Sada), and their noble origin (highborn)

Q- In this folk song:- “What happened to his grandfather, will happen to him”-; is an indication and reference to what happened to Imam Hussein (AS). Unfortunately, this song was launched by a tribe against a mister (Sayyed) who belongs to Allah’s Messenger’s (PBUH) noble origin, as a result of a dispute between them !! Your Eminence the Reference, are we witnessing a serious decline in the way we solve and resolve tribal conflicts? With disregard and disrespect for the misters the sons of the Messenger of Allah (PBUH)?
A- No, we should not see this, but we should respect the pious and the people of noble origin that goes back to the Messenger of Allah (PBUH) and thus satisfy the noble Prophet and satisfy God Almighty and satisfy our consciences and be loyal to the Messenger of Allah (PBUH) in his noble offspring.

فض البكارة بيد الزوج أو الطبيـبة

س: ما حكم من لم يستطع أخذ بكارة زوجته في ليلة الزفاف، هل يجوز له استعمال إصبعه؟
ج: يحرم على الزوج فض بكارة زوجته بإصبعه إن كان قادراً على ذلك بالمواقعة الجنسية دون استعمال إصبعه. إلا مع علم الزوج بعجزه الدائم عن أخذ بكارتها فالأمر يختلف والأحوط العدم.

To deflower a girl by the husband’s hand, or by a doctor

Q- What is the ruling on who can not deflower his wife on the wedding night? Is he permitted to use his finger?
A- It is Haram (unlawful) for a husband to deflower his wife with his finger unless if he is able to do so with sexual intercourse-without using his finger-. Except only with the husband›s knowledge of his permanent inability to deflower her, then the situation is different, and as a precaution; better not.

جوهرة في جوف سمكة

س: ما حكم من وجدَ جوهرةً في جوف سمكة؟
ج: إن كان هو الذي اصطاد تلك السمكة جاز له تملُّك تلك الجوهرة. وإن لم يكن هو المصطاد وجب تعريف المصطاد بالأمر.

A jewel inside a fish

Q- What is the ruling on who have found a jewel inside a fish?
A- If he is the one who caught that fish, he may own that jewel, but If he was not the catcher, then the catcher must be notified.

الزوج الذي يظنُّ بزنا زوجته

س: ما حكم الزوج الذي يظن بأن زوجته تخرج عليه وتزني وهي مؤمنة؟
ج: إذا كانت مؤمنة وجب عليه أن يظن الخير فيها ويحرم عليه ظن السوء بها لقوله تعالى:
(لَّوْلَا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ الْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بِأَنفُسِهِمْ خَيْرًا وَقَالُوا هَذَا إِفْكٌ مُّبِينٌ) النور 24/ 12.
أي ظننتم بأنفسكم خيراً وقلتم عن افتراء الزنا هذا كذب ظاهر.

The husband who doubts that his wife is a fornicator

Q- What is the ruling on a husband who thinks that his wife is going out (commit adultery), and she is a believer?
A-If she was a believer then he is obliged to think  good about her, and it is unlawful for him to think bad about her, because Almighty says: (Why did not the believers- men and women- when ye heard of the affair- put the best construction on it in their own minds and say, “This [charge] is an obvious lie”?) Al Nur 24/12. That is to say, you thought that you are good yourselves, and you said: This is an obvious lie.

تزوج الزاني من الزانية

س: شخص أعجِب ببائعة هوى تؤجّر جسدها جنسياً للرجال، فهل يجوز له أن يتزوّجها؟ وقد زنا بها؟
ج: جاء عن الإمام الصادق (ع) في موثقة اسحاق -بسند الشيخ- قال قلت له (أي للإمام الصادق (ع): الرجل يفجر بالمرأة ثم يـبدو له تزويجها (تزوّجها) هل يحل له ذلك؟ قال: نعم إذا هو اجتـنبها حتى تـنقضي عدّتها باستبراء رحمها من ماء الفجور، فله أن يتزوّجها وإنما يجوز له تزوجها بعد أن يقف على توبتها)
وسائل الشيعة 14/ 476 و331.

Marriage between a male and a female adulterers

Q- A person got impressed by a prostitute, and became interested in marrying her. Is it permissible for him to marry her? Even though he fornicated her?
A- It was narrated about Imam Al-Sadiq (AS) in the trusted Isaac document- by Sheikh support- he said: { I said to Him (ie, to Imam Al-Sadiq “AS”):-
The man fornicates the woman and then he gets interested in marrying her, is it lawful for him to do that? He said:- Yes, if he avoids any sexual contact with her until her (Iddah) is over- to wait for verifying her womb from adulterous fluids-, then he may marry her, and furthermore it is permissible for him to marry her after he oversees her repentance}. Shiites means P 331,476/ S 14.

كراهية البصاق أثناء الصلاة

س: هل يحق للمصلي إذا اشتدَّت عليه النخامة أن يـبصق ولو بمنديل أثناء الصلاة؟
ج: نعم يحق له ذلك ولكنه مجرد مكروه وليس حراماً ولا يُـبطِل الصلاة كما نفهم ذلك من رواية معتبرة وردت عن الإمام المعصوم (ع).

Hatefulness of spitting during prayer

Q- Is it permissible for a worshiper, if mucus forced him, to spit even with a handkerchief while praying?
A- Yes, he has the right to do so, but it is just a hateful act, not a Haram, and it does not invalidate the prayer, as we understand that from a considerable narration that was narrated about the Infallible Imam (AS).

رأى زوجته تزني

س: ما حكم الزوج إذا رأى زوجته تزني؟ هل يحق له أن يـبقى على علاقة الزوجية معها؟
ج: في موثقة عبادة عن الإمام الصادق (ع): (لا بأس أن يمسك الرجل امرأته إن رآها تزني إذا كانت تزني.) وسائل الشيعة ج 14 ص 332.

He saw his wife commits adultery

Q- What is the ruling a husband if he saw his wife committing adultery? Is he entitled to keep with her the marital relationship?
A- In a trusted document by Abadah about Imam Al – Sadiq (AS):- (It’s all right for a man to keep his wife if he sees her committing adultery—if she was committing adultery). Shiites means s.14 p. 332.

المسامحة من المظلوم المتوفّى

س: اعتديت على شخص وظلمته وحينما تبت وأردت المسامحة منه توفي، فماذا أفعل؟
ج: عليك بالاستغفار له فقد جاء في الخبر عن ابن يسار أن الإمام الصادق (ع) قال: (قال رسول الله (ص) من ظلم أحداً وفاته فليستغفر الله له فإنه كفارة له).

Forgiveness from an oppressed who is deceased

Q- I assaulted a person and I was unjust to him, and when I repented and decided to ask for his forgiveness; he passed away! What should I do?
A- You have to ask pardon for him. It was mentioned in a narration about Ibn Yasar that Imam Al-Sadiq (AS) said: (The Messenger of Allah (PBUH) said: Whoever oppressed somebody else and missed the opportunity to ask for forgiveness, then he should ask pardon for him, because it is as a penance “expiation” for him).

تزوُّجُ زوجتين من نسل الصدّيقة الزهراء (ع)!

س: هل يجوز للرجل أن يتزوَّج زوجتين كلّاً منهما من نسل الزهراء ابنة رسول الله (ص)؟
ج: جاء في الرواية المعتبرة عن حماد قال: سمعت أبا عبدالله (ع) أي الصادق (ع) يقول: لا يحلّ لأحدٍ أن يجمع بين اثنتين من ولد فاطمة عليها السلام إن ذلك يـبلغها فيشقّ عليها). قال: قلت يـبلغها؟ قال (أي والله) بحار الأنواع 101 والرواية معتبرة فالأحوط لزوماً عدم الجمع بين اثنتين من سلالة الصدّيقة فاطمة الزهراء
علل الشرائع 2/ 590.

Married two wives who  belong to the offspring of Al Siddiqah- Al Zahra’a (AS)

Q- Is it permissible for a man to take two wives, each one of those is the offspring of Al Zahra’a, the daughter of Allah’s Messenger?
A- It was mentioned in the considerable narration about Hama’d that he said:- I heard Abu Abdullah (AS) i.e, Al Sadiq (AS) saying:- (It is unlawful for anyone to combine “have two wives in the same time” two wives who are the offsprings of Fatima (AS), because She will know about it, and this will be hard on Her.) He said: (I asked:- Does it come to Her knowledge?) He said:- (Yes, by God). Bihar Al-Anwar 101. It is a considerable narration, and it is an obligatory precaution not to combine two wives who are the offsprings of Al Siddiqah Fatima Al Zahra’a (AS). Laws Justifications 590/2.

نظر الرجل إلى امرأة يريد أن يتزوَّجها

س: هل يجوز للمؤمن أن ينظر بتركيزٍ إلى امرأة يريد تزوُّجَها؟
ج: الرواية المعتبرة أن الإمام الصادق (ع) سُئل نفس السؤال فقال:
(نعم وترقّق له الثياب لأنه يريد أن يشتريها بأغلى الثمن) بحار الأنوار 43/ 101.
أي أن مهرها غالٍ عليه فلا بدَّ أن يدقّق في جسدها حتى لا يكون به علّة ومرض يضرّ عليه حياتهما الزوجية.

Looking at a woman for the  purpose of marrying her

Q: Is it permissible for a believer to look at a woman (with concentration), for the purpose to marry her?
A- The trusted narration that Imam Al-Sadiq (AS) was asked the same question, he said:- (Yes, and she may wear light fabric clothes because he wants to pay the most expensive price) Biha’r Al Anwa’r 43/101. I.e, her dowry is dearly expensive, therefore he must check her body in order to have a chance to see any apparent abnormality in her body! Which might affect their marriage later in life.

قبر الزهراء (ع

س: أين دُفنت الصدّيقة فاطمة الزهراء(ع)؟
ج: جاء في كتاب المناقب عن البزنطي قال: سألت الرضا (ع) عن قبر فاطمة (ع) فقال: (دُفِنَتْ في بيتها) فلما زادت بنو أمية في المسجد (يقصد مسجد رسول الله (ص)) صارت في المسجد. أقول: وبيتها بيت الإمام علي (ع) كان ملتصقاً بمسجد رسول الله (ص) وله باب إلى المسجد.

Al-Zahra’a’s (AS) grave

Q- Where was Al Siddiqah Fatima Al Zahra’a (AS) buried?
A- It was narrated in the book of Al Manakeb about Al Bizanti that he said:- I asked Al Reda (AS) about the grave of Fatima (AS) and He said:- (She was buried in her house).
And when the Umayyads added to the Mosque [meaning, the Allah Messenger’s (PBUH) Mosque], Her grave became in the Mosque. I say: Her house is the house of Imam Ali (AS) which was attached to Allah Messenger’s (AS) Mosque, and has a door to the Mosque.

إخراج الخُمس

س: أعيش في هذه البلاد وعندي مبلغ جيد ولكن ليس تحت يدي بل في الوطن الأُمّ.. فهل يتوجَّب عليه الخُمس؟
ج: إن دارت السنة على المبلغ الجيد لديك وكان يشكّل عندك زيادة مالية وجبَ عليك إخراج خُمسه فعلاً سواء كان في هذه البلاد أم في الوطن الأم.

Paying out the quintile

Q- I live in this country and I have a good amount of money back in motherland… Is quintile has to be paid on this sum?
A- If a year has passed on this “good sum” of money that you have, and this will be extra money over your needs; then it is a must for you to pay its quintile, either it (the sum) was here or, in the motherland.

شروط تخميس المال

س: أعمل سائقاً مع شركة نقل للسيارات الكبيرة وأستلم نصف راتبي بما يكفي لتأمين مصاريف عائلتي مع مبلغ يوضع باسمي في صندوق استثمار ولا يحق لي المطالبة به إلَّا بعد عشر سنوات.. فهل يتوجب عليه الخُمس؟ علماً بأنهم يخبرونني بين فترة وأخرى عن نسبة الأرباح التي أحصل عليها.
ج: إن دخل في ملكيتك الشخصية ودارت عليه السنة وزاد عن حاجتك وجبَ إخراج خُمسه.

Terms of quintupling (put out one fifth) money

Q-  I work as a driver for a company that transport large cars, and I get paid half of my salary which is enough for my family daily living; and the other half goes into an investment account held in my name where I cannot withdraw, or take it out except only after ten years… Is quintile must be put out? Knowing that they inform me, from time to time, about the gain percentage that I get.
A- If it (account) entered into your personal property, and one year had elapsed on it, and exceeded your needs; then you must put out the fifth (quintile).

كل الأمم جاءها نذير فآمنوا إلا مشركي مكة

س: تقول الآية الكريمة رقم 24 من سورة فاطر: (إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا. وَإِن مِّنْ أُمَّةٍ إِلَّا خَلَا فِيهَا نَذِيرٌ).
وتقول الآية الكريمة رقم 6 من سورة يس: (لِتُـنذِرَ قَوْمًا مَّا أُنذِرَ آبَاؤُهُمْ فَهُمْ غَافِلُونَ). والسؤال: هل هناك من تعارض بين الآيتين، خصوصاً بأن الآية الأخيرة يُفهم من معناها أنَّ الآباء غافلون بسبب عدم الإنذار والتبليغ؟
ج: آية سورة فاطر تتكلم عن كل الأمم. وآية سورة يس تتحدث عن مشركي مكة وقد جاءهم النبي محمد (ص) بالحق بشيراً ونذيراً ومع ذلك أصبحوا غافلين بدل الاستفادة من هذا الحدث التاريخي المدوّي وهو مجيء النبي محمد (ص) لهم بهذا القرآن المعجز والدين العظيم والنظام الإسلامي الباهر.. الآية تقول: (وَإِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلَّا خَلَا فِيهَا نَذِيرٌ) فاطر 24/ 35.
أي كل الأمم السالفة  كان لها نذير ولم تقل: (خلا منها نذير) وذلك يعني وصول دعوة الأنبياء إلى كل الأمم. وأما آية 6 من سورة ياسين (لِتُنْذِرَ قَوْمًا مَا أُنْذِرَ آبَاؤُهُمْ فَهُمْ غَافِلُونَ) أي لم يأتِ نذر لآبائهم فهم غافلون غير واعين لإنذار الأنبياء لعدم وجود منذر فإن الدعوات الإلهية واجهت دائماً معارضة شديدة من قِبَل المتعصبين الجاحدين الظلمة…. ومن جانب آخر فهي تهديد للمعاندين الجاحدين لكي يعلموا أنهم لن يستطيعوا إدامة أعمالهم التخريـبية القبيحة إلى الأبد، فعاجلاً أو آجلاً ستحيط بهم العقوبة الإلهية. وتقول سورة ياسين إشارة إلى مُشركي عصر النبي (ص): (سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنْذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنْذِرْهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ) البقرة 2/ 6. مهما يكن حديثك يا رسول الله نافذاً في القلوب فإنه لن يؤثر ما لم يجد الأرضية المناسبة، لأن قابلية القابل شرط مع فاعلية الفاعل. قال تعالى: (وَإِن يُكَذِّبُوكَ فَقَدْ كَذَّبَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُم بِالْبَيِّنَاتِ وَبِالزُّبُرِ (كزبور داوود) فيه عظة وَبِالْكِتَابِ الْمُنِيرِ) فاطر 35/ 25. لذا فلا تغتم يا رسول الله وواصل سيرك بحزم وبجدٍّ. وذلك ما يواجه كل سالكي طريقِ الحق والقادة والزعماء المخلصين من كل أمة وفي كل عصر.

All nations got a forewarner and they became believers, except for the polytheists of Mecca

Q- The holy verse number 24 of Surat Fatir (the originator) says: (Verily We sent thee with truth, as a bearer of glad tidings and a warner: and there is not a people but a warner hath gone among them.) And, the holy verse No. 6 of Surat Yasin says: (So that thou mayest warn a people whose fathers were not warned, and who therefore are heedless “of the truth”). The question is: Is there a contradiction between the two verses, especially it is understood from the meaning of the later verse that the forefathers were heedless because of not being warned, and did not receive any apostle of God?
A- Verse of Surat Fatir talks about all nations. And verse of Surat Yasin talks about the heathens of Mecca, the Prophet (PBUH) came to them with the truth as a bearer of glad tidings and a warner, however, they became heedless instead of taking advantage of this glorious historical event, which is the coming of the Prophet Muhamad (PBUH) with this miraculous Qur’an and great religion, and the glorious Islamic system…The verse says: (And there is not a people but a warner hath gone among them.) Fatir 35/24.
Meaning: all previous nations got a warner, but it did not say: (no warner from them), and that means the Message of the prophets reached to all nations. As for the verse 6 of Surat Yasin (So that thou mayest warn a people whose fathers were not warned, and who therefore are heedless) meaning: the Prophet came to them with the truth as a bearer of glad tidings and a warner, however, they were heedless to the signs of Allah.
The divine calls have always faced strong opposition by the fanatics and tyrants in one hand, and On the other hand, it is a threat to the atheists who are unwilling to know that they cannot continue with their heinous damaging acts forever, because sooner or later they will be engulfed by the Divine Punishment. Surat Yasin says (in reference to the atheists of the Prophet’s era “PBUH”):- (Whether thou admonish them or thou do not admonish them: they will not believe.) Yasin 10/36. Nevertheless, when the stage just described is reached, revelation or spiritual teaching ceases to have any value for them. The prophet saying will have effect only when It finds a suitable ground, because a person has to have the tendency to be able which is the condition with influence of the doer. Almighty Said:- (And if they reject thee, so did their predecessors, to whom came their messengers with clear signs, scriptures “the Book of David” and the Book of Enlightenment.) Fatir 25/35. So do not get upset O Messenger of Allah and go on with your Message with serious and firm will.This is what confronts all Saliki›s path of truth and leaders and loyal leaders of every nation and in every age.

لا تكفي كتابة (حلال)  على اللحم

س: أعمل في البيت في صنع حلويات وتجهيز المناسبات الصغيرة بالطبخات العراقية اللذيذة، ولكني أشتري اللحوم من مصادر متعدّدة وكلهم يكتبون عليها بأنها حلال، والكثير من الزبائن لا يسألون عن مصدر اللحوم بإعتباري مُسلمةً يثقون بها.. فهل يتوجَّب عَليَّ إخبارهم لأنّي أسمع بالتشكيك حول هذا المصدر أو ذاك؟
ج: لا يكفي أن يكون مكتوباً على أنواع اللحوم أنها حلال إلا إذا كنتِ تشترينها من مسلم فتكون حينئذٍ محكومة بالحلّيّة إلا إذا كنتِ متأكدة أن ذلك المسلم يكتفي بمجرد كتابة كلمة (حلال) ولا يشتري ذلك اللحم من مسلم، فلا بدَّ لكِ حينئذٍ من التدقيق مع ذلك المسلم ومن الذي ذبح الذبيحة.

HALAL is not enough to be written on the meat

Q- I work from home in making sweets, and preparing delicious Iraqi food for small parties. Moreover, I buy meat from different sources where they advertise the meat as being Halal. Many of my customers do not ask about the meat’s source because they trust and consider me as being a Muslim… Should I tell them? Because I hear the suspicions about one or more of these sources.
A- The word Halal is not enough to be written on different types of meat, unless if you were buying them from a Muslim, only at that time they are governed by being Halal; of course, you have to be sure of that Muslim if he is satisfied with the word Halal (on the meat) and not buying his meat from non Muslim! Therefore, at that time you have to verify with that Muslim and ask: Who slaughtered the animal?

عقد زواج لم يُكتب في وثيقة

س: منذ سنين طويلة تزوَّجت في العراق عند القاضي في المحكمة وهو شيعي، وسألني وسأل زوجي عدة أسئلة وأجرى عقد الزواج.. ولحد الآن لم أعمل عقد الزواج عند سيد عالِم أو شيخ عالِم! وقد أخبرني بعض الأصدقاء الآن بعدم كفاية عقد المحكمة وأسمعوني كلاماً ثقيلاً أفقدني صوابي!! فما هو رأيكم سماحة المرجع؟
ج: يمكنكِ إعادة عقد الزواج في مؤسسة إسلامية جديدة تكتب لكِ وثيقة الزواج عند عالمها الديني الموثّق، لكن بتاريخ جديد.
وإذا أقررتما بزواجكما الأول فإن العالم الديني يكتب إقراراً يثبت فيه العقد الأول شرعاً.

Undocumented Marriage

Q- I got married long time ago in an Iraqi court at the hands of a Shiite judge, where he asked both of us several questions before he announced us as married couple… Since then I have no marriage certificate (documented contract) from (Sheikh or Sayyed) scholar! Now I was told by some of my friends that: Court marriage is not enough. Furthermore, they talked bad to me which made me loose my nerves!!
Your Eminence the Reference,what is your opinion?
A- You may redo the marriage contract in a new Islamic institution where its authorized religion scholar writes the marriage certificate, but with a new date. If both of you agreed on your first marriage, the religion scholar will attest to that in writing where he document in it the lawful first contract.

التأسّي بالنبي (ص) مبدأ قرآنيّ

س: قال الإمام الحسين عليه السلام عندما رأى جزع أخته زينب: إنَّ لي ولك ولكل مؤمن ومؤمنة أُسوة بالنبي مُحمّد صلى الله عليه وآله وسلّم. السؤال: متى قال ذلك؟
ج: التأسّي بالنبي (ص) مبدأ قرآني إسلامي إلهي لقوله تعالى: (لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ) الأحزاب 21/ 33.
وهذه الحقيقة يعرفها كل أهل البيت (ع) وكل مسلم قرأ القرآن ولا يقولها فقط الإمام الحسين (ع) ولا تجهلها الحوراء زينب (ع).

Taking the Prophet (PBUH) as a model is a Qur’anic principle

Q- When Imam Hussein (AS) saw the sorrow (grieve) of His sister Zeinab (AS) said:- There is an example (model): To Me, to you, and to every believer (male and female), which is the Prophet Mohamad (PBUH)_. Question: When did He say that?
A- Taking the Prophet (PBUH) as a pattern of good conduct is a Divine Islamic Qur’anic principle, because of Almighty’s saying:  _ Indeed (there) is for you in the Apostle of God (Muhamad) an excellent pattern (of good conduct) Al-Ahzab 33/21. This fact is known to all the People of the House (AS) and every Muslim who read the Qur’an, and it is not only Imam Hussein (AS) who is saying that.

أدعياء الثقافة الضائعون

س: انتهى شهر مُحرَّم وكذلك شهر صفر ولم نقرأ سطراً واحداً لبعض أدعياء الثقافة والبروج العالية الفارغة إلَّا النقد والتجريح في مجالسهم الخاصة، وبعض هذا النقد يصل أحياناً الى مستوى الاستخفاف والاستهزاء بالمصاب الأليم وما وقع على أهل البيت عليهم السلام وأصحابهم!! أليس ما حدث في عاشوراء مُلهماً بما يكفي للكتابة من أجل تخليد المناسبة؟
ج: بعض أدعياء الثقافة ضائعون فعلاً، وبعضهم ملحدون في الحقيقة والواقع، وهم يتأثرون بالمفكرين الجدد العلمانيين وتُضلِّلهم الدعايات المضلِّلة التي لا يمتلكون وعياً عقلانياً في معارضتها ومناقشتها. وبالتالي ينقلبون على روائع تراثهم العظيم الذي لا زال يؤثر على مسيرة كل الإنسانية ويشدّ البشرية إليه. فإذا لم تكن فاجعة عاشوراء كافية لتلهم الكتابة وقد أثّرت في كتَّاب غير المسلمين فكتبوا وأثَّرت في زعيم هندي عظيم كغاندي فقال كلمته المأثورة: علّمني الحسين كيف أكون مظلوماً فانتصر.. فما الذي سيؤثر في هؤلاء الكتّاب إلا أن يقوم يوم القيامة ليكتبوا عنه لكن سيكون لهم حساب لإهمالهم مسؤولياتهم العقلية وأسس تقدُّم الوعي البشري وحقوق الشعوب والمظلومين.

The lost pretenders of culture

Q- The month of Muharram ended, as well as the month of Safar. We did not read a single line to some of the propagandists (pretenders) of culture and the empty high towers except criticism and slander (defaming) in their private sittings. And some of this criticism reaches sometimes to the level of underestimation and ridiculing (mockery) the painful ordeal (crisis) and what happened (took place) to the People of the House and their companions (AS)!! Is it not what happened (occurred) in Ashura was inspiring enough for writing for eternizing (making it eternal) the occasion?
A- In fact some of the pretenders of culture are lost, and as a matter of fact, some of them are atheists.  They are influenced by secular new thinkers and mislead by misguiding propaganda where they don’t have the rational awareness to oppose it and discuss it. And thus turn on the elegances of their great heritage, which continues to affect the march of all humanity and draws mankind to it. If the tragedy of Ashura was not enough to inspire writing, although it has influenced the non-Muslim writers who wrote (about Ashoura). And influenced Ghandi, a great Indian leader who stated his proverb:_ _ Husain taught me how to be oppressed to prevail- be victorious.
Then, what will affect these writers is only at the coming of Doomsday to write about Him (AS), but they will be judged for the negligence of their mental duties, the basis for mankind advancement, and the rights of peoples and the oppressed.

عدم شراء بطاقات دعم مسجد

س: أخذتُ مجموعة بطاقات لا تزيد على العشر بطاقات، وهي عبارة عن دعوة لحفل تبرُّع لدعم مسجد مُهم في الجالية، وقد واجهتُ صعوبة كبيرة في بيع هذه البطاقات بل إني لم أبع منها ولا واحدة!! وأنا متأكد وعلى يقين بأنني لو أخذت ألف بطاقة تخصُّ حفلة غنائية راقصة لكاظم الساهر أو عاصي الحلاني لعاتبني الكثير من الأصدقاء كيف أنّي لم أحفظ له بطاقة أو أكثر لحضور حفلات الرذيلة تلك!! لماذا نحن على هذه الحال سماحة المرجع؟
ج: قل ذلك للذين لم يشتروا منك بطاقات المسجد وجواب سؤالك عندك.

Not buying cards (tickets)  in support of a mosque

Q- I picked up bunch of cards not exceeding ten, for the purpose to raise money in support of an important mosque in the community. By taking up this mission, I was faced with great difficulty, what is more, I did not sell even one!! And I am absolutely sure that if I got one thousand tickets for a dance concert for kazim Alsaher, or Assi Elhellani; I would be blamed from many friends for not saving them a ticket or tickets to attend such vice (bad) concerts!! Your Eminence the Reference, why are we in this situation?
A-Say that to those who did not buy the mosque cards from you, and you have the answer to your question.

إحياء ذكرى ولادة النبي (ص) ليس بدعة

س: مجموعة من المسلمين تشذُّ عن الجميع وتعتبر الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعة يُحاسَب عليها!! فهل هناك خلفية سياسية وراء هذا الاعتقاد الخاطئ؟
ج: هذه عقلية وهَّابية مع الأسف لا تعرف الفرق بين البدعة وبين الشعائر التي تؤيِّد نبوَّةَ محمد (ص) وتعظمها أمام الملأ العالمي. فما هي البدعة؟ عن الإمام علي (ع) أمّا أهلُ البِدْعة فالمخالفون لأمر الله ولكتابه ورسولِه، العاملون برأيهم وأهوائهم وإن كثروا.. وواضحٌ أن الذين يحيون ذكرى المولد النبوي لا يتبعون أهواءهم بل يتبعون كتاب الله القائل:
(وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ) الحج 22/ 32. ويقول تعالى عن النبي محمد (ص): (وَمَن يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَى وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّى وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَآءَتْ مَصِيراً) النساء 4/ 115.
وواضح أن الذين يحيون المولد النبوي يودّون دعوة الناس إلى رسالة الإسلام وأخذ الأسوة من سلوك النبي (ص) وتعاليمه، وقد قال تعالى: (لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ) الأحزاب 33/ 21. فلا تكون الاحتفالات بولادته (ص) أسوة سيِّئة أو بدعة.

Commemoration of the Prophet’s (PBUH) birth is not a heresy

Q- A group of Muslims deviates from the main stream and considers the Prophet’s (PBUH) birth celebration is a heresy and will be judged as such!! Is there a political background behind this misconception?
A- Unfortunately, this is a Wahhabi mentality that does not know the difference between heresy and the rituals that support the prophecy of Muhamad (PBUH) and to glorify it before the humanity worldwide. So, what is heresy? About Imam Ali (AS), He said: As for the people of heresy (novelty men); they are who oppose the command of Allah, His Book,  and His Messenger, and who act according to their opinion and their desires even if they are many .. It is clear that those who commemorate the birth of the Prophet do not follow their intuitions, but follow the Book of God that says:- [That (shall be so); and whoever respecteth the signs of God verily it is (the reflection) of piety if the hearts] Al-Hajj 22/32. And Almighty says about the Prophet Muhamad (PBUH):- [And whosoever opposeth the Apostle (Muhamad) after that guidance hath been manifest to him and followeth a way other than that of the believers, We will turn him to that to which he hath (himself) turned and will cast him into Hell; and Oh! What a bad destination it is!] Al Nisa’a 4/115. It is clear that those who celebrate the birth of the Prophet would like to call people to the message of Islam and take the example (model) of the Prophet’s (PBUH) behavior and his teachings, and Almighty has said:-
[Indeed (there) is for you in the Apostle of God (Muhamad) an excellent pattern (of conduct)] Al-Ahzab 33/21. So the celebrations of His (PBUH) birth are not bad pattern or a heresy.

يوم ولادة النبي (ص

س: يختلف المسلمون في تحديد يوم ولادة النبي المصطفى (ص)!! فهل ذلك حالة شيعية – سنية اعتدنا عليها؟
ج: في أخبار أهل البيت أن ولادته (ص) في 17 ربيع الأول…
وفي غير أخبار أهل البيت أن ولادته كانت في 12 ربيع الأول، وفي ذلك وقع الاختلاف بين المسلمين، والأَوْلى الأخذ بروايات أهل بيت النبي (ص) لأن أهل الدار أدرى بالتي فيها.

Birthday of the Prophet (PBUH)

Q- Muslims do not agree on a specific birthday for the Prophet- Al Mustangs (PBUH)!! Is that a Shiite-Sunni state we got used to?
A- According to Ahl al-Bayt (AS), His birth (PBUH) was on the 17th of Rabe’a Al Awal, and in none Ahl-Albayt (AS) that His birth (AS) was on 12th of Rabe’a Al-Awal. Here, where the conflict started between the Muslims, and it would be better to take the accounts of the people of the house (AS) of the Prophet (PBUH) because the people of the house know what’s in it.

الإسلام دين الحاضر والمستقبل

س: لماذا جاءت كل الأديان قبل آلاف السنين وعلينا الالتزام بها في الحاضر والمستقبل؟ ولماذا علينا أنْ نؤمن بأنَّ ديناً جديداً لن يأتي في زمان ما ومكان ما؟
ج: ليس علينا الالتزام بالأديان الأخرى بل علينا الالتزام بالإسلام فقط وهو دين الحاضر والمستقبل. والاجتهاد الفقهي والعقلي في الإسلام هو الذي يستوعب تطوّرات الأمم والعصور والحاضر والمستقبل.. ويقدِّم لنا الأجوبة والأحكام الشرعية الإسلامية باستمرار.

Islam is the religion of present and the future

Q- Why did all religions come thousands of years ago and we have to adhere to them in present and the future? Why should we believe that a new religion will not come ever in future or someplace?
A- We don’t have obligation toward other religions, but we must adhere to Islam only, which is the religion of the present and the future. Jurisprudence and intellectual interpretation in Islam is the one that accommodates the developments of nations, ages, present and future… And provides us constantly with answers and legal Islamic rulings.

كثرة الطلاق

س: هل كثرة الطلاق في هذا الزمان من علامات قيام الساعة؟
ج: كثرة الطلاق من علامات الشقاق الأسري وأغلب الشقاق ناشئ عن الإباحية الحديثة التي أجهزت على وحدة الأسرة وفكَّكتها بأساليب الإباحية الحديثة والاختلاط بين الجنسين بدون رعاية وحدة الأسرة.

Multitude of divorce

Q- Is divorce multitude in this era one of the signs of Doomsday?
A- Divorce multitude is one of the signs of family disunion, and most of the disunion stems out from modern promiscuity which finished off the family’s unity and broke it up by methods of modern promiscuity and co-ed without paying attention to, or taking care of, the family’s unity.

ضرورة ملء عقول الأبناء بالثقافة الإسلامية

س: أُمُّ بعض أولادي أجنبية لا تتكلم العربية وهم في ولاية أُخرى ويصعب عليَّ تعليمهم الصلاة والتلفظ بالعربية.. وعندما أزورهم يقفون معي ويرددون ما أقول في الصلاة أو عند تلاوة القرآن الكريم.. فهل يكفي ذلك؟
ج: لا يكفي ذلك إذْ لا بدَّ من ملء عقولهم بالثقافة الإسلامية وتعريفهم سلوكَ النبي (ص) وآله الأطياب وتصرفاتِ أئمة أهل البيت (ع) وقصص أخلاقهم ومبادئهم.

The need to educate children with Islamic culture

Q- The mother of some of my children is a foreigner, living in another state and doesn’t speak Arabic. And it is difficult for me to teach them the prayer and reciting in Arabic… When I visit them, they stand and repeat after me what I say in prayer or when reciting  the Holy Qur’an. Is that enough?
A- That’s not enough, since it is inevitable to educate them with the Islamic culture, and introduce them to: the behavior of the Prophet (PBUH), His pious family, the behavior of the Imams of the people of the household (AS), and the stories of their morals and principles.

تجنُّب (الخُسران المبين

س: أولادي يعيشون مع عائلة تختلف عنَّا في الدين والتقاليد ولكنّهم جيّدون ويسمحون لي بالتواصل معهم وإرشادهم والمحافظة على دينهم وثقافتهم. سماحة المرجع، أنا وزوجي نعترف بالخطأ والإهمال في تربية أولادنا.. فهل يتوجب علينا شرعاً ما يجب فعله بعد الخطأ الجسيم والتفريط بأولادنا؟
ج: نعم يجب عليكما أن تبحثا عن أفضل الطرق للتأثير الجديد على أولادكما وكيف يكون تأثيركما فعّالاً فيهم، وحاولا نقلهم إلى أجوائكما البيتية عندكما ليـبدأ تأثيركما الجديد عليهم من خلال توجيهاتكما وسلوككما أمامهم. قال تعالى:
(قُلْ إِنَّ الْخَاسِرِينَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَلَا ذَلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ) الزمر 39/ 15.

Avoiding (the clear loss)

Q- My children are living with a family that differs from us in religion and tradition, but they are keeping good communication with me to guide them in order to preserve their religion and culture. Your Eminence the Reference; My wife and I recognize the mistake and the neglect in raising our children… Do we have to do what must be done (legally) after committing  the serious mistake and neglect of our children?
A-Yes,both of you should look for the best ways to make a new impact on your children and how to be effective in them, and try to transfer them to your home atmosphere in order for your effect to start showing on them through your guidance and behavior before them. Allah Almighty says:- (Verily, the losers are those who have lost their own selves and their families on the Day of Judgement; Beware! that is the clear loss) Az-Zumur 39/15.

الترجمة الدقيقة بين الطرفين

س: أقوم بالترجمة في المستشفى من العربية الى الإنكليزية لمساعدة المرضى، ولكني أحياناً أقع في مشكلة اختلاف الثقافات واللهجات ومعاني بعض الكلمات، وقد أنقل معلومة خاطئة للطبيب أو للمريض!! فهل الجهل بالتـنوع والثقافات الأخرى يُسبِّب لي الوقوع في الإثم والذنب والخطيئة؟
ج: كلا وإنما المهم عدم نقل معلومة خاطئة إلى الطبيب وينبغي أن تكون الترجمة دقيقة لا تضيِّعُ الحقيقة بين الطرفين. الصدق هو المطلوب، والأمانة هنا في الصدق.

Accurate translation between the parties

Q- I am translating from Arabic to English in the hospital to help patients, but sometimes I get in the problem of differing cultures and dialects, the meanings of some words, and I may convey a false information to the doctor or the patient !! Does the ignorance of the diversity and other cultures causes me to fall into evil, sin and guilt?
A- No, but it is important not to convey the wrong information to the doctor, and the translation should be accurate in order for the truth not to get lost between the parties. Honesty is required, honesty here is in being truthful.

إيداع الأولاد لدى عائلة أُخرى

س: زوجي في السجن بسبب المخدرات، وقد ترك فوق رأسي حملاً ثقيلاً حيث لا أستطيع التوفيق بين تربية الأولاد وتأمين معيشتهم.. فهل يحقُّ لي شرعاً إجارتهم أو إيداعهم لدى عائلة أخرى؟
ج: لا تحاولي ذلك، بل تابعي تربيتهم بنفسك واستعيني بشقيقةٍ لكِ وأخت مؤمنةٍ تُعينُك على حمل المسؤولية.

Placement of children with another family

Q- My husband is in jail for drugs, and he has left me a heavy burden where I can’t accommodate between the education of the children and their livelihood… Can I legally let them out or place them with another family?
A-Do not try that, but follow up their upbringing by yourself and get help from a sister of yours, and a trusted sister to help out in your responsibility.

اتساع الحرام في الخمر

س: عندي شركة نقليات داخل المدينة لخدمة ونقل الأثاث للبيوت والمحلات والمطاعم والفنادق.. وأقوم أنا وعمَّالي بالتحميل والتنزيل. ولكن هناك محلات لبيع الخمور يطلبون منّي العمل معهم أيضاً في النقل والتحميل والتـنزيل.. فهل هذا جائز؟
ج: لا يجوز العمل في محلات بيع الخمور في النقل والتحميل والتـنزيل، لأن أدلة صنع الخمور ونقلها وبيعها شديدة جداً، وقد ورد في الحديث النبوي أن الله لعن في الخمر عشرة: زارعها وحاصدها وعاصرها ومعتصرها وشاربها وساقيها، وحاملها والمحمولة إليه، وبائعها ومشتريها، وآكل ثمنها. ميزان الحكمة مادة خمر. لعن الله في الخمر عشرة وجاء كذلك: لعن رسول الله (ص) في الخمر عشرة: غارسها، وحارسها وعاصرها وشاربها وساقيها، وحاملها، والمحمولة إليه، وبايعها ومشتريها وآكلَ ثمنها.) وسائل الشيعة
25
/ 375 – 376.

Amplitude of Haram in wine

Q- I own a transport company within the city to serve and transport furniture for houses, shops, restaurants and hotels .. My workers and I do the loading and downloading. But there are liquor stores ask me to transport their goods… Is this permissible?
A- It is not permissible to work in liquor stores in transportation, loading and unloading, because the evidences of making, transporting and selling liquor is very severe. It is narrated in the hadeeth that (Allaah has cursed in wine ten: its cultivator, its planter, its strainer, its consumer, to whom it is carried to, its holder, its seller, its buyer, who eats from its money, and who guards it). “Wisdom Balance-wine item. God cursed ten in wine Narrated also: The Prophet (PBUH) cursed ten (10) in wine: (Its planter, Its guard, its strainer, its drinker, who offers it, its holder, to whom it is carried to, its carrier, its seller, its buyer, and who bought food to eat from its money.)
Means of Shiites 25/375 – 376.

سلبيات الشذوذ الجنسي

س: أكتب مقالات في جريدة تُعنى بشؤون الشاذين جنسياً وطبيعة تعاملهم مع القانون ومع المجتمع.. فهل يجوز لي هذا العمل؟
ج: يجوز شرط أن لا تشجّع على الشذوذ ولا تروِّج له في الإعلام، بل ينبغي لك أن تُقَبِّحه وتحذّر الناس منه، واكتب قصص الذين أثَّر عليهم الشذوذ سلباً في حياتهم فهذا أفضل لك.

The drawbacks of homosexuality

Q- I write articles in a newspaper that takes care of homosexual affairs and the nature of how they deal with the law and society. Is this work permissible for me?
A- It is permissible on condition that you do not encourage the abnormalities and do not promote them in the media. Rather, you should show their ugliness, warn people about them, and it is better for you to write stories of those who have been negatively affected by the abnormalities in their lives.

إبعاد الأولاد عن البيئة الفاسدة

س: زرتُ مع عائلتي بيتَ الجيران وجدتهم لا يُـبالون بالقِيَم والتقاليد والأخلاقيات العامة.. ووجدت أنّهم يُشكِّلون خطراً على تربية أولادي.. فهل يجوز الابتعاد عنهم كُلّياً أو تجنبهم قدر الإمكان؟
ج: نعم من الأفضل الابتعاد عنهم كلياً والأفضل لك تأسيسُ مفاهيم أولادك على عدم الموافقة على سلبياتهم إذا حدثت في المستقبل وكان لها طابع التأثير السلبي على أولادك.

Keep children away from the corrupt environment

Q- I visited with my family the neighbors› house. I found them negligent about the values, traditions, and the public morals… I found out that they represent a danger to my children›s upbringing. Is it permissible to stay completely away from them, or avoid them as much as possible?
A- Yes, it is best to stay away from them completely,  and it is best for you to establish concepts for your children not to approve their negativism if they occur in the future and was having an impression of negative impact on your children.

المراقبة الإلهية للإنسان سراً

س: تقول الآية الكريمة رقم 4 من سورة الحديد: (هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ). أنا أسأل تحديداً عن قوله تعالى: (وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ).. هل يتعارض ذلك مع خصوصيات الإنسان في أماكن محدَّدة لا يريد أَنْ يطلّع عليه أو يراه أحد؟
ج: نعم يشمل معرفة خصوصيات الإنسان حتى حينما لا يريد الإنسان أن يطّلع عليها أحد وذلك من خلال الملَكين الحافظين اللذين يصاحبان الإنسان أين ما ذهب: ملَكِ كتابة السيئات وملكِ كتابة الحسنات، قال تعالى: (وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ. كِرَامًا كَاتِبِينَ. يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُونَ) الانفطار 82/ 10 – 12. ومع أن هناك رقيـبَيْن من الملائكة فإنهما لا يذهبان إلى الجرائد والصحف ويوزعان خصوصيات الناس وأسرارهم على الإعلام. والمعروف عن هذين المَلكين أنهما إذا رأيا شخصين من المؤمنين يريدان الحديث السري فإنهما يفارقانهما احتراماً لخصوصية السرية ونجوى حديثهما.

Divine observation of man secretly

Q- The verse No. 4 of Surat Al-Hadid says: [He it is who created the heavens and the earth in six Days, and is moreover firmly established on the Throne, (0f authority), He knows what enters within the earth and what comes forth out of it, what comes down from heaven and what mounts up to it. And He is with you wheresoever ye may be. And Allah sees well all that ye do.] Al Hadid 57/4. I specifically ask about Almighty’s saying: (And He is with you wheresoever ye may be.)… Does this contradict with the human privacy in specific places where he does not want anybody to know or to see?
A- Yes, including the knowledge of the man’s privacy even when a person does not want to be seen by anyone, and through the two Guardian Angels that accompany the person wherever he might be: Angel of writing bad deeds,  and Angel of writing good deeds. Almighty says:- (While verily over you are posted the Watchers, recorders Honourable, know they whatever ye do,) Al-Infitar 82 / 10-12. Although there are two Angel Watchers, they do not spread the news in newspapers and magazines to reveal the secrets of people whom they are assigned to. It is known that those two Angels will stay back if they see two believers want to talk in private to air their secrets to each other. Those two Angels will leave them alone in respect to their privacy and the secrecy of their talk.

أهل الخداع والغش

س: أعرف بعض الأشخاص الذين لا يُرجعون أموال الناس ولا يصدقون في أحاديثهم والخداع ديدنهم وسلوكهم.. ولكن المشكلة أن الناس تحترمهم وتتعامل معهم حسب المصالح إلى أن يقعوا في شراكهم وحبالهم.. فهل من وسيلة يتجنَّب فيها المجتمع احترام مثل هؤلاء ونبذ سلوكياتهم حتى لا تشيع ثقافة توقير ومهابة أهل الخداع والنفاق بين الناس؟
ج: نعم الأخبار الحاشدة عن أهل البيت (ع) نبّهت إلى ضرورة الحذر من أهل الخداع والنفاق والغش، وعدم جواز إعطائهم صفات حسنة أمام الناس حتى لا يُغشَّ الناس بهم. جاء عن النبي (ص) أنه قال: (من غَشَّنا فليس منّا) منتخب ميزان الحكمة مادة (الغش). وعن النبي (ص): (من اقتطَعَ مال مؤمنٍ غصباً بغير حق لم يزل اللهُ معرضاً عنه، ماقتاً لأعماله التي يعملها من البرِّ والخيرِ، لا يُثبتُها في حسناته حتى يتوب ويردَّ المالَ الذي أخذه إلى صاحبه) منتخب ميزان الحكمة مادة (الغصْب).
وعن الإمام علي (ع): (الحجَر الغصيب في الدار رهنٌ على خرابها) نهج البلاغة الحكمة 240.

The people of fraud and deceit

Q- Some people I know do not pay back what they owe, untruthful in their conversation, and deceit is their habit and behavior… The problem is that people respect them and deal with them according to their interests until they get in troubles with them “personal interest is the deciding factor in showing respect”… Is there a way in which the society denies the respect for such people and renounce their behaviors in order not to propagate a culture of reverence (glorification) and intimidation (fear) of people of deception and fraud among people?
A- Yes, the massive news about Ahl al-Bayt (AS) alerted to the need for caution about the people of deception, deceit, and fraud, and the inadmissibility of giving them good qualities in public in order for the people not be cheated by them. It was narrated about the Prophet (PBUH) that He said:- [Whoever cheats us, then he does not belong (to us).] Balance of wisdom extract- article: fraud. And about the Prophet (PBUH):- [Whoever seizes money by force from a believer unlawfully, God will keep turning away from him, hateful (denying) to his good deeds, and will not write them in his good deeds’ book; until such time he repents and pay back the money to its rightful owner.] Balance of wisdom extract- article: extortion (seizure). And about Imam Ali (AS): {A seized stone in the house is an indication of its destruction}  Nahj Al Balagha- proverb (wisdom) # 240.

الدليل من السنّة أنَّ النبي (ص) أجاز زواج المتعة (الزواج الموقت

س: ما الدليل أن النبي (ص) أجاز زواج المتعة؟
ج: الدليل ما جاء في الجزء السابع من صحيح البخاري كتاب الترغيب في النكاح أن رسول الله (ص) كان في جيشٍ للمسلمين فقال لهم: قد أَذِنَ الله لكم أن تستمتعوا، فاستمتعوا… وفي رواية ثانية للبخاري: أيما رجل وامرأة توافقا فعشرة ما بينهما ثلاث ليالٍ، فإن أحبّا أن يتزايد أو يتتاركا تتاركا. وفي صحيح مسلم ج 2 باب (نكاح المتعة) ص 623 طبعة 1348 هج عن جابر بن عبد الله الأنصاري أنه قال: استمتعنا على عهد رسول الله وأبي بكر وعمر… وفي الصفحة نفسها حديث آخر عن جابر قال فيه: ثم نهانا عمر… ومثله عن الجزء الثالث من مسند الإمام أحمد بن حنبل. وقال الرازي في تفسير آية (فَمَا اسْتَمْتَعْتُم بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً) النساء 4/ 24. (قال عمران بن الحصين وهو من فقهاء الصحابة وفضلائهم إن الله أنزل في المتعة آية وما نسخها بآيةٍ أخرى، وأمرنا رسول الله (ص) بالمتعة وما نهانا عنها، ثم قال رجل برأيه ما شاء… يريد أن عمر نهى عنها).

The evidence from the prophetic tradition (Sunnah) that the Prophet (PBUH) authorized Mut’a (limited wedlock)

Q: What is the evidence that the Prophet (PBUH) authorized limited wedlock (Mut’a)?
A:- The evidence is what was narrated in part seven of: Saheeh al-Bukhari (Hadith selections from Al-Bukhari collection), the book of: Making marriage more attractive; that the Messenger of Allah (PBUH) said at the time when He was among the Muslims’ army:- Allah has permitted companionship for you, so you may go ahead with companionship (limited wedlock)… And in another narration for Al-Bukhari:- -Any couple (man and woman) agreed to be in companionship, this agreement is for three nights; then it is up to them if they agreed to proceed together or to withdraw (leave each other). And about Jaber Bin Abdallah Al-Ansari; in Saheeh Muslim, part 2 the Mut’a’s marriage (temporary marriage), p. 623, edition 1348 A.H, that he said:- [During the era of the Messenger of Allah (PBUH), Abu-Bakr and Omar: We had the permission to have companionship (social intercourse)]. Another hadeeth about Jabir and on the same page he said:- (Then Omar prohibited us “from doing that”)… And likewise about Imam (scholar) Ahmad Bin Hanbal’s reference, part three. Al-Razi said in Tafseer (Interpretation) of the holy verse:- (… and as such of them ye had “Mut’a” with them, give them their dowries as a fixed reward;) Al Nisa’ 4/24. -Umar ibn al-Husaayn, one of the best scholars of the Sahabah (Prophet’s companions), said that: {Allah sent down a holy verse in the Mut’a, and He (Almighty) did not abolish (undid) it with any other holy verse, and the Messenger of Allah (PBUH) commanded us with Mut’a and never stopped us, then, a man came after that, and gave his own personal opinion… in which he meant Omar has prohibited it}.

الابتعاد عن المساجد في كل الأيام

س: يـبتعد بعض الناس عن الحضور الى المساجد في كل المناسبات، بل وفي كل الأيام!! لكنّهم مع ذلك هم أكثر مَنْ ينتقد ويتحدث عن السلبيات وأحياناً يختلقونها!! وللأسف أصواتهم مسموعة. فما هي توجيهاتكم سماحة المرجع لمعالجة مثل هذه الثغرات في حياة الناس؟
ج: قال تعالى في حق أمثال أولئك الناس: (اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُولَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ) المجادلة 58/ 19. ويقول تعالى: (إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى
الزَّكَاةَ…) التوبة 9/ 18.

القضاء بين الملائكة

س: تقول الآية الكريمة رقم 75 من سورة الزمر: (وَتَرَى الْمَلَائِكَةَ حَافِّينَ مِنْ حَوْلِ الْعَرْشِ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ. وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ وَقِيلَ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ).. ما هو القضاء بالحق الّذي يقع بين الملائكة وهم الذين لا يعصون أوامر الله؟!
ج: لمّا كان الملائكة لا يعصون الله ما أمرهم به ويفعلون ما يؤمرون فإن قضاء الله بينهم يدخلهم النعيم الذي أعدّه لهم لعدم وقوعهم في أي معصية لله تعالى في الدنيا فإن مصيرهم النعيم بلا شك لأنهم معصومون عن الخطأ وهذا هو معنى أنهم (وَتَرَى الْمَلَائِكَةَ حَافِّينَ مِنْ حَوْلِ الْعَرْشِ) يسبّحون الله ويقدّسونه ويحمدونه لأنهم استوعبوا بِدْأَ يوم القيامة، وبذلك قال تعالى: (وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ) الزمر 35/ 75. نفهم من ذلك أن الحق الذي قضاه الله لهم هو إدخالهم النعيم الذي يستحقونه لأنهم لم يعصوا الله ما أمرهم به وكانوا يفعلون ما يؤمرون.. لذلك فإنهم يستحقون دخول النعيم.

التجسس وحفظ أمانة العمل

س: أشك بأن شريكي في العمل يقوم بسرقة بعض الأموال بدون وجه حق!! فهل يحق لي التجسُّس عليه أو مراقبته بالكاميرات للحصول على الدليل المادي العملي لفضّ الشراكة بيننا؟
ج: قال تعالى: (وَلَا تَجَسَّسُوا) الحجرات 49/ 12. إن كنتَ متأكداً من خيانة شريككَ في العمل وسرقتهِ المال بدون حق… فانسحِبْ من هذه الشراكة التي سترتدُّ عليك سوءاً إذا اطّلع عليه صاحب العمل وعلِمَ أنه  يخونه وقد يصل الظن بك بأنك تخون أيضاً مثله. فانسحِبْ من شراكته على عجل حفاظاً على سمعتك وعلى أمانة العمل.

أدوية تؤثِّر على الخصوبة

س: في المستشفى يتـناول بعض المرضى أدوية تعالج حالات معيّنة ولكن لها تأثيرات على مستوى الخصوبة والعُقم عند الرجال والنساء.. وأنا أعمل في مجال الصيدلة والدواء.. فهل يتوجب عليَّ إخبار المرضى؟
ج: نعم الأحوط لك إخبارهم.

الغبن والغش في التجارة

س: أشتري بضاعة عن طريق الإنترنت وأبيعها بالمفرد على الناس وأحصل على أرباح أراها عالية وأكثر من اللازم.. فهل يوجد في الشريعة سقف مُعيّن للأرباح في التجارة؟
ج: السقف المعيّن هو عدم الغبن في الأسعار وعدم الغش في حقيقة السلعة. زواج الأقارب س: توجد لقاحات جديدة تدخل ضمن جدول اللقاحات عند أطباء الأطفال تُعطى للصبيان في عمر 14 سنة فما فوق لحماية الذكور والإناث من الأمراض الوراثية حتى في حالات الزواج من الأقارب. سماحة المرجع، هل زواج الأقارب فيه بالفعل مخاطر؟ علماً بأن أهل البيت (ع) يقولون: أولادنا لبناتـنا؟ ج: لم أجد مصدراً علمياً موثوقاً يؤكد أن زواج الأقارب فيه مخاطر على الأولاد. فإن تبيَّن أن فيه خطراً على الأولاد فالأفضل تجنُّبه، للحديث النبوي (لا ضرر ولاضرار في الإسلام).

خروج الشباب والبنات عن منظومة الأسرة

س: بعض الشباب في عمر الـ18 سنة يخرجون عن منظومة الأسرة ليعيشوا مع أفراد آخرين في مخالفة صريحة للتقاليد والأعراف!! خصوصاً خروج البنات قبل الزواج!! مما يتسبّب في حرج كبير للعائلة، وتخرج الأمور عن السيطرة، وخصوصاً في موافقة الوالدين على زواج البنات.. فقد صرنَ يتزوَّجنَ بدون الرجوع الى الأب أو الى الأُم في حالة غياب الأب!! سماحة المرجع، كيف نعالج هذه الظاهرة الخطيرة التي لا يتحدَّث عنها أحد؟
ج: على الأهل أن يمنعوا بناتهم عن الخروج عن منظومة الأسرة وذلك بالإقناع والتثقيف القرآنيّ لهنَّ، وإظهار خطورة ذلك عليهن وعلى أهليهن لتجنُّب الحرج الكبير للعائلة. ومعالجة هذه المشكلة بإقناع النبات بأن تزويجهن لا يتم شرعاً إلا بموافقة وليِّ أمر البنت كوالدها وجدّها أبي أبيها. وظاهرة خروج الأولاد من منظومة الأسرة لها نموذج في القرآن الكريم في ابن النبي نوح(ع) الذي رفض إطاعة أبيه في انتشار الفيضان ونوح في السفينة فقال لولده: يا بُنيَّ اركب معنا. قال: سآوي إلى جبل يعصمني من الماء. قال: لا عاصم اليومَ من أمر الله. وهكذا غرقَ ابن نوح (ع) في ماء الفيضان… وهذا الفيضان يشبه الفيضان الاجتماعي الذي يُغرِق شبابنا وبناتـنا في هذا العصر وفي هذه البلاد التي تبني قيمها وتقاليدها على الإباحية الفائضة التي وصلت حتى إلى بلادنا وأَغْرقت الآلاف من شبابنا وفتياتـنا بل وحتى بعض رجالنا وشبابنا.
Attachments area

مقابلات

أخبار ومناسبات

بيانات