حوارات عقائدية

يشكل هذا القسم حوارات عقائدية تعالج الإختلافات بين…

بين الإسلام واليهودية

* منهج الحوار بين أهل الأديان السماويّة * هل ور…

مسائل الفقه العملي

يتناول هذا الكتاب العديد من مواضيع الفقه العملي ال…

اسئلة حول الإسلام

تتناول هذه الزاوية اسئلة وإجابات حول الإسلام، وقد …

شؤون الأسرة

تتناول هذه الزاوية شؤون الاسرة وتنقسم إلى عدة فروع…

الاستفتاءات

يتناول هذا الباب العديد من الاستفتاءات التي يجيب ع…

«
»

التوحيد في كتاب العهدين

تعليق: في العهد القديم (التوراة الحالية): “أيّها الرب الإله لأنه ليس مثلك وليس إله غيرك” ،(صموئيل 2 باب 7 فقرة 22)، وقول سليمان: “أيها الربّ إله إسرائيل ليس إله مثلك في السماء من فوق ولا على الأرض من أسفل” (ملوك 1 باب 8 فقرة 22) ، وقول الربّ: ” أنا أنا هو وليس إله معي”( التثنية باب 32 فقرة 39)، وقول سليمان :”هل يسكن الله حقاً مع الإنسان على الأرض هُوذا السماوات وسماء السماوات لا تسعك” (أخبار الأيام 2 باب 6 فقرة 18).

وفي العهد الجديد (الإنجيل المتداول): ” الرب إلهنا رب واحد” (مرقس باب 12 فقرة 29).

ثمّ أنّ سجود العبادة لا يكون إلاّ لله وحده، وهكذا يقول المسيح (ع): ” لأنه مكتوب: للربّ إلهك تسجُد، وإياه وحده تعبُد” (إنجيل متى باب 4 فقرة 10).

بل هناك تأكيد في كتب العهدين (التوراة والإنجيل الحاليين) بأنّ ذات الله لا تُرى: ففي التوراة الحالية أنّ الله يقول: ” لا تقدر أن ترى وجهي، لأنّ الإنسان لا يراني ويعيش”  (سفر الخروج باب 33 فقرة 20).

وفي الإنجيل الحالي: ” الله لم ينظره أحد قط” (رسالة يوحنا الأولى أصحاح 4 عدد 12 ).

للأعلى

مقابلات

أخبار ومناسبات

بيانات