حوارات عقائدية

يشكل هذا القسم حوارات عقائدية تعالج الإختلافات بين…

بين الإسلام واليهودية

* منهج الحوار بين أهل الأديان السماويّة * هل ور…

مسائل الفقه العملي

يتناول هذا الكتاب العديد من مواضيع الفقه العملي ال…

اسئلة حول الإسلام

تتناول هذه الزاوية اسئلة وإجابات حول الإسلام، وقد …

شؤون الأسرة

تتناول هذه الزاوية شؤون الاسرة وتنقسم إلى عدة فروع…

الاستفتاءات

يتناول هذا الباب العديد من الاستفتاءات التي يجيب ع…

«
»

العصر الإسلامي عدد 83

لحوم Restaurant Depot ليست حلالاً

س 1 العديد من ملاحم ومطاعم الجالية تجلب لحومها من محل بيع الجملة المسمّى ( Restaurant Depot ) وهو محل غير مسلم ويدّعي أنه يجلب لحومه من استراليا من مسالخ إسلامية وعنده أوراق بذلك ، فهل يجوز أكل لحومه .. ؟

ج 1 – لا قيمة شرعية لما يدعيه ، ولا يصح الاعتماد على أوراقه حتى وإن قالت أوراقه إنها من صنع مسلمين . فلا يجوز الأكل من تلك اللحوم حتى وان اشتريت من قصاب أو مطعم مسلم مع علمنا بسبق يد غير المسلم عليها .. لذا فهي ليست حلالاً.

الصوم والشرب أثناء النوم

س 2: إستيقظتُ بعد الفجر مترنحاً من النعاس ، ذاهلاً أني صائم ، وشربت كأساً من الماء فوراً ! ثم صحوتُ جيداً وتذكّرت أني صائم ، فما الحكم ؟

ج 2: من أفطرّ ناسياً أنه صائم صحّ صومه ولا شيء عليه ، لصحيحة الحلبي عن أبي عبد الله الصادق (ع) في ( رجل نسي ، فأكل وشرب ثم ذكر . قال : لايفطر ، إنّما هو شيء رزقه الله فليتم صومه ) وسائل الشيعة باب 9 من أبواب ما يمسك عنه الصائم.

الصوم والملاعبة

س 3: إذا مسّ الصائم المرأة جنسياً دون دخول ، فهل يفطر ؟

ج 3: لايفطر .. ولكنّه مكروه للشاب . جاء في صحيحة الحلبي أنّ الإمام الصادق(ع) (سئل عن رجل يمسّ من المرأة شيئاً ، أيُفسد ذلك صومه أو ينقضه ؟! فقال : إنّ ذلك ليُكرَه للرجل الشاب مخافة أن يسبقه المني.) وسائل الشيعة باب 33 من أبواب ما يمسِك عنه الصائم .

الإستخفاف بالصلاة

س 4 : يستخفّ بعض الناس بصلاته فيصلّيها بدون ضبط كلماتها أو ركوعها أو سجودها ، استهتاراً عن سابق عمد وتصميم ، فما حكمها ؟ وهل هي مقبولة عند الله عزّوجل ؟

ج 4: جاء في صحيحة العيص بن القاسم : قال أبو عبد الله (الصادق (ع)): (والله انّه ليأتي على الرجل خمسون سنة ما قبِل الله منه صلاة واحدة ، فأيّ شيء أشدّ من هذا ؟ والله إنكم لتعرفون من جيرانكم وأصحابكم من لو كان يصلّي لبعضكم ما قبِلها منه لاستخفافه بها .. إنّ الله لايقبل إلا الحسن، فكيف يقبل ما استخفّ به؟) وسائل الشيعة باب 6 من أبواب إعداد الفرائض

الإبرة والقطرة لاتفطر

س 5: ما الدليل على أن الإبرة في العضل والقطرة في العين التي يظهر طعمها في الحلق لاتفطران ؟

ج 5: لأنهما ليسا أكلاً أو شرباً ، والأكل والشرب هو الذي يفطر ، ولا يصدق عليهما ذلك ، فلا تكونان من المفطرات .

الحقنة والتحميلة للصائم والصائمة

س 6: ما حكم الحقنة والتحميلة للمرأة من الأمام أو من الخلف ، أو للرجل .. هل تفطر الصائمة والصائم ؟

ج 6: لايجوز استعمال الحقنة بالسائل في الدبر للصائم أو الصائمة ، والأحوط للصائمة في القُبل أيضاً ، ولابأس لها باستعمال الماء والسوائل لتنظيف القُبل مما لايدخل الى الأعماق ، كالحقنة التي تدخل السوائل منها الى الأعماق في قُبل المرأة فلا تجوز على الأحوط وجوباً ، وأما التحميلة فلا بأس بها من الجهتين للجنسين ، ففي صحيحة ابن أبي نصر عن أبي الحسن (ع) ( الصائم لا يجوز له أن يحتقن ) وفي موثقة الحسن بن فضال : ( كتبت الى أبي الحسن (ع) ما تقول في التلطف بالأشياف ( أي إدخال الدواء في الدبر أو القبل ) يستدخله الإنسان وهو صائم؟ فكتب: لابأس بالجامد.) وسائل الشيعة باب 5 من أبواب ما يمسك عنه الصائم .

الصوم المستحب لمن عليه القضاء

س 7: هل يجوز أن أصوم المستحبّ ، وفي ذمّتي قضاء صوم رمضان واجب ؟

ج 7: كلاّ . لصحيحة الحلبي : ( سألت أبا عبد الله ( الصادق (ع) ) عن الرجل عليه من شهر رمضان طائفة ، أيتطوع ؟ ( أي هل يصوم المستحب ؟ ).. فقال لا ، حتى يقضي ما عليه من شهر رمضان ..) وسائل الشيعة باب 28 من أبواب أحكام شهر رمضان

الفطرة ودفعها في رمضان

س 8: كم هي زكاة الفطرة ؟ وهل يجوز دفعها للفقير في شهر رمضان قبل العيد؟

ج 8: الفطرة هي صاع من الطعام كالقمح أو الشعير أو التمر أو الزبيب أو الأرز أو الذرة الخ.. والأحسن اخراج التمر ثم الزبيب . ويقدّر الصاع ب 3 كيلوات تقريباً عن كل نفس وهي تساوي 61 , 6 باوند ولابأس أن يكون 7 باوند ، ويستطيع الشخص دفع قيمة ذلك من المال للفقير بدلاً عن الطعام ، ولابدّ من نيّة القربة الى الله ، والبدلّية عن الطعام عند دفع النقود . وفي هذه الأيام يكفي إخراج 10 دولارات عن كلّ نفس، يسدّها المنفق على العائلة عنه وعمّن يعوله من أفراد أسرته ومن الناس الذين يشكّلون جزءاً من عياله . ووقت إخراج الفطرة ليلة العيد حتى ظهر يوم العيد ، والأحوط إخراجها أو عزلها جانباً قبل صلاة العيد إذا قرر تأخير دفعها كما لو حفظها لتسليمها لفقير معيّن . ويمكن دفعها للفقير خلال شهر رمضان بعنوان أنها قرض أو دين عليه ، واحتسابها زكاة فطرة له يوم العيد .

نزول التوراة والإنجيل والقرآن

س 9 – كيف نزل التوراة والأنجيل والقرآن؟

ج – 9 عن ابن عباس أن القرآن نزل جملة واحدة الى السماء الدنيا ليلة القدر في رمضان ثم نزل مقسطاً في 23 سنة . وجاء في (خلاصة التفاسير في أوضح التعابير ) على هامش آية 185 من سورة البقرة : روي عن ابي ذر الغفاري عن النبي (ص) ، قال : ( انزلت صحف ابراهيم لثلاث مضين من شهر رمضان ، وانزلت توراة موسى لستٍّ مضين منه ، وانزل أنجيل عيسى لثلاث عشرة ليلة خلت منه ، وانزل زبور داود لثمان عشرة خلت منه ، وانزل الفرقان على محمد لاربع وعشرين ليلة منه .) فيقتضي أن التوراة والأنجيل تقسّطا في النزول على موسى وعيسى (ع) كما القرآن لأن نصوصهما تتعلقان بحوادث حصلت لموسى وللمسيح (ع) بالتدريج .

ختم القرآن بنيّة الهدية للأحياء

س 10 . هل يصح ختم القرآن بنيّة الهدية للأحياء خصوصاً للوالدين إذا كانا لايجيدان القراءة والكتابة ؟ وهل يجوز أن نصوم الواجب عن الأحياء ؟

ج 10 . نعم يجوز تقديم المستحبات وإهداء ثواب العبادات المستحبّة الى الأحياء أو الى الأموات .. ولكن لايجوز أن نصوم الواجب عن أناس أحياء . فلا بدّ لكلّ إنسان أن يقوم هو بواجبه الشرعي ما دام حياً .

المسافة بين صلاتي جمعة وصحتها

س – 11 هل يجوز إقامة صلاة الجمعة في جامع لايبعد أكثر من 3 أميال عن جامع آخر يقيم نفس الصلاة ؟ كيف نتعامل مع هذا الوضع مع الإعتبار بأن الجوامع يمكن أن تكون تابعة لطوائف متعددة وجميعها تقيم صلاة الجمعة ؟

ج – 11 ما يتعلق بالإخوة السنة فعليك سؤال الشيخ السني الذي تثق بدينه وعلمه ليعطيك جواب مذهبك السني الذي تعتقد به حول الموضوع . وبالنسبة للشيعة نحن نفتي لصحة صلاة الجمعة أن لا تكون المسافة بين جمعتين أقل من 5,5 كلم وهي تساوي 43,3 ميلاً (بالميل الأميركي)، أو 6 كلم على الأحوط وهي تساوي 75 , 3ميلاً (بالميل الأميركي)، فإذا كانت المسافة أقل من ذلك بينهما وتقارنت الصلاتان بطلتا ، وإن لم تتقارنا صحت السابقة وبطلت اللاحقة .. ولما كانت المساجد في ديربورن متقاربة وحذراً من بطلان الجمعة فنحن نصلّيها ونصلي الظهر احتياطاً ثم نصلي العصر .

الشكّ في طلوع الفجر

س 12 : إذا شككت في طلوع الفجر ، فهل يجوز لي استعمال المفطرات؟

ج 12 : نعم .. لقوله تعالى { … وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ …} البقرة 2/ 187 . فإذا لم يتبيّن لنا الفجر ، جاز لنا ظاهراً إستعمال المفطَّر حيث لاحجة على طلوع الفجر .. ويمكن أيضاً الإعتماد على الإستصحاب الموضوعي أو الحكمي حيث كنّا متأكّدين من حصول الليل ومتأكّدين من جواز الإفطار في الليل ، وشككنا بانتهاء الليل كما شككنا بانتهاء حكم الإفطار ، والشكّ لاينقض اليقين كما في الأخبار الصحيحة ، فنتمسك باليقين ببقاء الليل واستمرار حكم الإفطار حتى نتأكد من طلوع الفجر .. وإن أبَيْتَ عن ذلك كله ، حق لك التمسك بأصل البراءة والحليّة في الأكل والشرب ما دمت تشكّ في طلوع الفجر، لأنّ الأصل في الأمور الحليّة والبراءة حتى يثبت العكس والقول بأنّ الإمساك المبكّر عند الشك في طلوع الفجر هو مقدّمة للواجب أي الممهد لتنفيذ واجب الصوم و مقدمة الواجب كالوضوء للصلاة واجبة، مردود بأنّ الواجب – وهو الصوم هنا – لم يتنجّز في حقّنا بعد ولم يصبح فعلياً ، وذلك بسبب الأدلة التي ذكرناها أعلاه عند الشكّ، فلا يجري هذا الإحتياط الصارم بالأمساك في وقت مبكر .. نعم يجب كمقدّمة للواجب الإمساك قبل دقائق قليلة ك 3 أو 5 دقائق من الوقت الذي نتأكد فيه من طلوع الفجر ولا يجب أكثر من ذلك لإبراء الذمّة .

مقابلات

أخبار ومناسبات

بيانات