Strict Standards: Declaration of GKMenuWalker::start_lvl() should be compatible with Walker::start_lvl(&$output, $depth = 0, $args = Array) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.php on line 122

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalker::end_lvl() should be compatible with Walker::end_lvl(&$output, $depth = 0, $args = Array) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.php on line 122

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalker::start_el() should be compatible with Walker::start_el(&$output, $object, $depth = 0, $args = Array, $current_object_id = 0) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.php on line 122

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalker::end_el() should be compatible with Walker::end_el(&$output, $object, $depth = 0, $args = Array) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.php on line 122

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalkerMobile::start_lvl() should be compatible with Walker::start_lvl(&$output, $depth = 0, $args = Array) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.mobile.php on line 100

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalkerMobile::end_lvl() should be compatible with Walker::end_lvl(&$output, $depth = 0, $args = Array) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.mobile.php on line 100

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalkerMobile::start_el() should be compatible with Walker::start_el(&$output, $object, $depth = 0, $args = Array, $current_object_id = 0) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.mobile.php on line 100

Strict Standards: Declaration of GKMenuWalkerMobile::end_el() should be compatible with Walker::end_el(&$output, $object, $depth = 0, $args = Array) in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/classes/class.menu.walker.mobile.php on line 100
مَنْ هُمْ أهل الجنّة؟ ومَنْ هُمْ أهل النار؟ عدالة المقاييس - الموقع الرسمي لسماحة آية الله الشيخ عبداللطيف بري


Warning: stripos() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 450

Warning: substr() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 451

حوارات عقائدية

يشكل هذا القسم حوارات عقائدية تعالج الإختلافات بين…


Warning: stripos() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 450

Warning: substr() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 451

بين الإسلام واليهودية

* منهج الحوار بين أهل الأديان السماويّة * هل ور…


Warning: stripos() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 450

Warning: substr() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 451

مسائل الفقه العملي

يتناول هذا الكتاب العديد من مواضيع الفقه العملي ال…


Warning: stripos() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 450

Warning: substr() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 451

اسئلة حول الإسلام

تتناول هذه الزاوية اسئلة وإجابات حول الإسلام، وقد …


Warning: stripos() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 450

Warning: substr() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 451

شؤون الأسرة

تتناول هذه الزاوية شؤون الاسرة وتنقسم إلى عدة فروع…


Warning: stripos() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 450

Warning: substr() expects parameter 1 to be string, object given in /home/imam2/public_html/wp-content/themes/News/gavern/widgets.slideshow.php on line 451

الاستفتاءات

يتناول هذا الباب العديد من الاستفتاءات التي يجيب ع…

«
»

مَنْ هُمْ أهل الجنّة؟ ومَنْ هُمْ أهل النار؟ عدالة المقاييس

المرجع الديني العلّامة الفقيه الشيخ عبد اللطيف بِرّي  ضمن ندوة السبت الحوارية ولقاء الجالية الأسبوعي في المجمع الإسلامي الثقافي-ديربورن تحدث المرجع الديني آية الله العظمى سماحة الشيخ عبد اللطيف بِرّي. قائلاً؛ قضية النار والجنّة لا شكَّ ولا ريب لها مقاييس واضحة في القرآن الكريم، ومن أهم مقاييسها هو الإيمان بالله تعالى وبرسالة خاتم الأنبياء والمُرسلين النبي الأعظم مُحمّد بن عبد الله (ص) والعمل الصالح وأَنْ يؤمن الإنسان بكل الأنبياء والمُرسلين جميعاً.

وهنا نتساءل ما حُكْمُ أتباع الأديان الأُخرى والسائرين عليها؟ ونُجيب: مَنْ آمَنَ بالنبي موسى (ع) وسار وفق أحكامه وتعاليمه في ذلك الوقت وعمل صالحاً تُكتب له الجنّة لأنّه عاش في زمن النبي موسى (ع) وآمَنَ بما أُنزِل عليه. ومَنْ عاش في زمن النبي عيسى (ع) وآمَنَ بما أُنزِل عليه وعمل صالحاً فقد وجبت له الجنّة  ومن أولئك الناس الْحَوَارِيُّونَ الَّذِين آمَنُواْ بالنبي عيسى (ع) وسارواْ وفق أحكامه وتعاليمه (فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَىٰ مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللَّهِ ۖ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللَّهِ آمَنَّا بِاللَّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ). وأضاف سماحة المرجع قائلاً: تبقى لدينا قضية المشركين الَّذِين كانواْ في زمن النبي الكريم (ص).  فلا يخفاكم أَنَّ القرآن الكريم يقول (إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَٰلِكَ لِمَن يَشَاءُ ۚ وَمَن يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَىٰ إِثْمًا عَظِيمًا). مَنْ يعبد الأصنام فقد أشرك بالله تعالى ومَنْ يعبد الأشخاص فقد أشرك بالله تعالى.  وهذا الشرك غير مقبول عند الله تبارك وتعالى وحينئذٍ الَّذِين آمَنُواْ بالنبي موسى (ع) ورسالته وطبّقوها بالعمل الصالح (يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ). لَمْ يُفضّل كل اليهود بل فضّل اليهود الَّذِين آمَنُواْ بالنبي موسى (ع) وعملواْ برسالته. وأولئك لهم الاحترام ويدخلون الجنّة ومثلهم مَنْ آمَنَ بالنبي عيسى (ع) وبالكتاب الّذي أُنزِل عليه وأكّدَ سماحة المرجع قائلاً: المسيحيون الَّذِين أدركواْ النبي مُحمّد (ص) أَوْ جاءواْ بعده يجب عليهم عقلاً وتشريعاً أَنْ يؤمنواْ بخاتمة الرسالات رسالة النبي المصطفى (ص)  والقرآن الكريم يُسمَّي الَّذِين آمنواَ بالنبي مُحمّد (ص) يُسمّهم بالمؤمنين ونأخذ قوله تعالى (وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُم مَّوَدَّةً لِّلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَىٰ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَانًا وَأَنَّهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ). (وَإِذَا سَمِعُوا مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَىٰ أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُوا مِنَ الْحَقِّ ۖ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ). آمَنُواْ بماذا؟ آمَنُواْ برسول الله مُحمّد (ص)  واللطيف إشارة النبي عيسى (ع) بالنبي مُحمّد (ص) في إنجيل يوحنا وقوله سيأتيكم من بعدي المُعزّي فهو لا يتكلم من نفسه بل يتكلم بكل ما يسمع به. بعض المسيحيين قَالُواْ المُعزّي هو الروح الْقُدُس ونقول لهم الروح الْقُدُس لا يسمع من الآخرين بل هو يُخبر الأنبياء ويُبلغهم بتعاليم السماء والكُتُب المُنزلة إليهم. والإشارة الى ذلك واضحة في القرآن الكريم ونلحظ قوله تعالى (وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ ۖ فَلَمَّا جَاءَهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَٰذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ). وبشارة مجيء النبي مُحمّد موجودة في العهد القديم في سِفْر أشعياء – ويأتي مُشتهى كل الأُمم – وحينما دققنا في مُشتهى كل الأُمم وجدناه النبي مُحمّد (ص) تشتهيه وتحلم به كل الأُمم. وجاء مصطلح حمدوت أقرب الى مُحمّد (ص) ومَنْ هو كثير الحمد وحمدوت كثير الحمد.  ونجد مُشتهى كل الأُمم في النصوص القديمة حمدوت وحينئذٍ مَنْ آمَنَ من اليهود بحمدوت وعمل صالحاً فهو من المؤمنين الصالحين ومُستقبلهم الجنة. ونجد كلمة المُعزّي التي وردت في إنجيل يوحنا وكذلك ورد بوضوح اسم مُحمّد في إنجيل برنابا وبرنابا نقل إنجيله وكان مُخبّئاً وتُرجم الى اللغة العربية وهو يتكلم بصراحة عن النبي مُحمّد (ص)  ولكن تدخلت الكنيسة وتدخلت السياسة وتم إخفاء إنجيل برنابا. وقد ذكرت ذلك في كتابي أصول العقيدة الإسلامية عند الشيعة الإمامية. وحينئذٍ مَنْ سار وفق تعاليم الأنبياء وطبّق تعاليمهم وأحكامهم في العمل الصالح لا شكَّ أَنَّ خاتمة أمره الجنّة. وأضاف سماحة المرجع قائلاً: الله سبحانه وتعالى لا يُحِب تعذيب الناس واضطهادهم وسحقهم فهو يُحِب العالمين (قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ ۖ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا). ويقول تعالى (مَّا يَفْعَلُ اللَّهُ بِعَذَابِكُمْ إِن شَكَرْتُمْ وَآمَنتُمْ ۚ وَكَانَ اللَّهُ شَاكِرًا عَلِيمًا). ورحمة الله سبحانه وتعالى يتطاول لها حتى عُنق إبليس يوم القيامة. ويتراحم أهل الأرض فيما بينهم والرحمة الإلهية هي الأساس ونجد ذلك واضحاً في آيات عديدة من القرآن الكريم. ونجد ذلك أيضاً في مقاطع عديدة من دُعَاء كُميل وما فيه من تعبيرات رائعة تتحدث عن الرحمة الإلهية وحاجة الناس إليها.  ونرى فيه روحانية الإمام علي (ع) وتعليمه لنا أَنْ رحمة الله ومغفرته ورضوانه نستطيع أَنْ نصل إليها ونُدركها بالمزيد من التقوى والإيمان والعمل الصالح، والإيمان باليوم الآخر. واختتم سماحة المرجع حديثه قائلاً: الله تبارك وتعالى يُعذَّب في النار مَنْ ارتكب جرائم هائلة وفعل أفعالاً شنيعة مُدوية في التاريخ  وجرائم يزيد وأعوانه وما فعلوه مع الإمام الحُسَيْن (ع) لاشكَّ أَنَّهُم سيعذبون عذاباً شديدا. وجرائم صدام الفظيعة وقتله المُتعمد سينال عليها الويْلَ والثبور وجهنّم خالداً فيها (وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا). وعصابات الإرهاب والجريمة وما تفعله داعش من قتل مُروّع وتخريب وتهجير وتفجيرات وانتهاكات صارخة لحقوق الناس في معايشهم وأرزاقهم فهم بالتأكيد في الدرك الأسفل من النار. وما يقوم به أهل النفاق والكذب وتأثيرهم السلبي على المجتمع (وَعَدَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْكُفَّارَ نَارَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ هِيَ حَسْبُهُمْ ۚ وَلَعَنَهُمُ اللَّهُ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ مُّقِيمٌ). (إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الْأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَن تَجِدَ لَهُمْ نَصِيرًا). واختتم سماحة المرجع حديثه قائلاً: الله سبحانه وتعالى لا يترك مظلومية الأبرياء من كل الناس وعندما يظهر الإمام المهدي المنتظر (ع) تتحقق العدالة ويتحقق العدل الإلهي وتسود الرحمة.  وفي يوم الحساب يجد المؤمنين والمؤمنات جزاء ما اكتسبوا في حياتهم من أعمال الخير والصلاح (وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ).  ولا شكَّ أنَّ الجنّة لا يدخلها إلّا مَنْ آمَنَ والتزم بالعمل الصالح.  والنار لا يدخلها إلّا مَنْ عمل بالشرك والتزم بخط الشيطان والجبابرة والطُغاة.

غالب الياسري

ديربورن

٦-٨-٢٠١٧

مقابلات

أخبار ومناسبات

بيانات