حوارات عقائدية

يشكل هذا القسم حوارات عقائدية تعالج الإختلافات بين…

بين الإسلام واليهودية

* منهج الحوار بين أهل الأديان السماويّة * هل ور…

مسائل الفقه العملي

يتناول هذا الكتاب العديد من مواضيع الفقه العملي ال…

اسئلة حول الإسلام

تتناول هذه الزاوية اسئلة وإجابات حول الإسلام، وقد …

شؤون الأسرة

تتناول هذه الزاوية شؤون الاسرة وتنقسم إلى عدة فروع…

الاستفتاءات

يتناول هذا الباب العديد من الاستفتاءات التي يجيب ع…

«
»

الدليل على أنّ القرآن ليس كلام محمد (ص)

س: ما الدليل أنّ القرآن ليس كلام محمد؟

ج: لأنّ خُطَب النبي محمد (ص) وكلماته، على الرغم من فصاحتها وبلاغتها، تختلف في أسلوبها عن القرآن بشكلٍ كبير ويستطيع مَن له أدنى خبرة باللغة العربية أن يكتشف ذلك بسهولة.

ثمّ أنّ النبي مكث سنوات طويلة قبل أن يتنزّل عليه القرآن فلم ينطق بالقرآن حتى هبط عليه جبرئيل بالوحي وبُعِث بالرسالة، فتتالى عليه القرآن بأسلوبه الممّيز.

يقول تعالى كدليل حسّي على أنّ القرآن ليس كلام محمد (ص):

{قُلْ لَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا تَلَوْتُهُ عَلَيْكُمْ وَلَا أَدْرَاكُمْ بِهِ فَقَدْ لَبِثْتُ فِيكُمْ عُمُرًا مِنْ قَبْلِهِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ } يونس 10/16.

للأعلى

مقابلات

أخبار ومناسبات

بيانات