حوارات عقائدية

يشكل هذا القسم حوارات عقائدية تعالج الإختلافات بين…

بين الإسلام واليهودية

* منهج الحوار بين أهل الأديان السماويّة * هل ور…

مسائل الفقه العملي

يتناول هذا الكتاب العديد من مواضيع الفقه العملي ال…

اسئلة حول الإسلام

تتناول هذه الزاوية اسئلة وإجابات حول الإسلام، وقد …

شؤون الأسرة

تتناول هذه الزاوية شؤون الاسرة وتنقسم إلى عدة فروع…

الاستفتاءات

يتناول هذا الباب العديد من الاستفتاءات التي يجيب ع…

«
»

الله والمسيح

س. ألم يندمج المسيح في الله حيث يقول: ( أنا والأب واحد..من رآني فقد رأى الأب..)؟

ج . إن صح هذا القول عن المسيح فإن له معنى مجازيا يتناسب مع العقل.

فالأب إشارة إلى الله تعالى فإن رحمته كرحمة الأب لأسرته وأشد، لكننا لا نستعمل هذا التعبير في الإسلام فلا نصفه تعالى بالأب حذرا من توهم البنوة وأن له ولدا، جلى الله وعلا عن ذلك علوا كبيرا. وأما ( أن المسيح (ع)  هو والله  واحد) ، فبمعنى أنه يمثل خط الله مئة بالمئة ، فكل ما يقوله النبي يقوله الله تعالى ، ولا ينطق النبي من عنده بل يعبر عن إرادة الله عز وجل . كما أن ذلك يشير إلى عصمته ومدى إرتباطه الروحي بالله . وأما ( من رآني فقد رأى الله ) فهو إشارة إلى أنه يحمل أخلاق الله ويطبقها .. وكل من رآه يرى أخلاق الله يتم تطبيقها على الأرض.

للأعلى

مقابلات

أخبار ومناسبات

بيانات